بيان مشترك | حياة حسن مبارك في خطر

تحمل المنظمات الحقوقية الموقعة أدناه وزارة الداخلية والنيابة العامة المسئولية الكاملة عن حياة وسلامة السيد حسن مبارك الذي نقل مساء أمس تعسفيًّا من الرعاية المركزة في مستشفى بولاق الدكرور إلى حجز قسم بولاق الدكرور دون المرور والمكوث في غرفة عادية لبضعة أيام، كما جرت العادة في المستشفيات، للتأكد من استقرار حالته الصحية.

جدير بالذكر أن حسن مبارك ألقي القبض عليه يوم 8 يونيو 2015 بعد اقتحام قوة من المصنفات الفنية لمنزله في غيابه واتهامه بطباعة كتب بدون تفويض من أصحابها. وبعد أن قام محاموه بتقديم التفويض دليلًا على عدم صحة الاتهام، تطورت التهمة ليصبح حسن مبارك ذو الثلاثة والستين عامًا عضوًا في حركة 6 إبريل!

وأصيب حسن مبارك بحالة إعياء شديدة في حجز قسم بولاق الدكرور نتيجة الاكتظاظ وكثرة المدخنين فتم نقله إلى مستشفى بولاق الدكرور حيث تم عمل الإسعافات الأولية وإعادته مرة أخرى ليصاب بحالة إعياء شديدة نقل على إثرها بسيارة الإسعاف إلى العناية المركزة بالمستشفى.

جدير بالذكر أنه من المفترض أن يُعرض حسن مبارك في خلال أسبوع  على اختصاصي المسالك البولية بالمستشفى، إلا أن المستشفى رفضت، رغم تدخل العديد من أصدقائه والمسئولين في نقابة الأطباء لإبقائه في غرفة عادية إلى حين عمل الفحص، وللاطمئنان على استقرار حالته الصحية.

 

المنظمات الموقعة:

المبادرة المصرية للحقوق الشخصية

الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية

الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان

الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف

مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان

مركز النديم لتأهيل ضحايا التعذيب

مركز وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية

مؤسسة حرية الفكر والتعبير

مؤسسة قضايا المرأة المصرية

مؤسسة نظرة للدراسات النسوية

مؤسسة المرأة الجديدة

نوع المحتوى: