مراحل بناء الجماعة

يرتبط بناء الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والقانون لحد بعيد بالمرحلة الانتقالية الحالية ففى الوقت الذي تتشكل فيه  ملامح الدولة الجديدة فى مصر يجب أن تتشكل الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والقانون أيضا باعتبارها جزءاً من التيار المدني الديمقراطي.

وللوصول إلى جماعة وطنية مجتمعية تؤمن بحقوق الإنسان والقانون كأحد أسس الدولة الجديدة التى ستخرج من رحم الثورة المصرية، فأنه يجب أن تمر بعدد من المراحل التى تضمن لها النجاح وذلك على النحو التالي:

المرحلة التأسيسية

وفى هذه المرحلة ستكون الأولوية لتأسيس الجماعة الوطنية واستكمال مقومات وجودها سواء القانونية أو المجتمعية، وذلك من خلال محاولة الوصول لأكبر عدد من القطاعات المؤيدة لحقوق الإنسان والقانون والعمل معهم على قضايا المرحلة الانتقالية، وبناء قدراتهم ليكونوا قادرين على تنظيم أنفسهم وتشكيل شبكات من المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان وخاصة خارج القاهرة.

ومن المنتظر ألا تقل تلك المرحلة عن عام تنتهي بالدعوة لانعقاد جمعية عمومية للجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والقانون  للإعلان عن الجماعة وطرق الانضمام إليها واستراتيجياتها وطرق العمل فيها، وخلال هذه المرحلة سيقوم المؤسيسين بإجراء حوار عميق وموسع حول هذه الأمور، لتكون الوثائق التى تخرج عن المؤتمر العام للجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والقانون معبره بشكل حقيقي عن المشاركين فيها.

وفى هذه المرحلة سنعمل على قضية تنظيم الأفراد والجماعات ومساعدتهم على ذلك وربطهم بالجماعة الوطنية من خلال فتح وإنشاء مرتكزات وبناء كوادر وقيادات فى المحافظات المختلفة تمهيداً للمرحلة التالية وهي مرحلة الإعلان والتدشين.

سيعمل فريق العمل فى البداية على تحقيق عدد من الخطوات والأهداف وهي:

·        نشر فكرة الجماعة وكسب المؤيدين والمناصرين لها بين صفوف القطاعات المؤيدة لحقوق الإنسان والثورة.

·        إنشاء مرتكزات وبناء قيادات فى المحافظات ليكونوا اللبنة الأولي فى بنيان الجماعة.

·        ضم أعضاء للجماعة فى المحافظات وربطهم بها.

·    العمل مع أعضاء الجماعة والمرتبطين بها فى المحافظات فى قضايا المرحلة الانتقالية مثل المحاسبة والملاحقة القضائية وانتهاكات حقوق الإنسان فى تلك المرحلة.

·    وضع القواعد واللوئح الداخلية ونظام العمل بالجماعة الوطنية بالمشاركة مع المرتكزات والقواعد التى تعمل معها الجماعة فى المحافظات تمهيداً للإعلان عنها فى مرحلة الإعلان والتدشين للجماعة.

مرحلة الإعلان والتدشين

بعد استكمال مقومات الجماعة الوطنية القانونية والمجتمعية والارتباط بعدد من شبكات أنصار ومؤيدي الجماعة وحقوق الإنسان، ستقوم الجماعة بالتدشين الرسمي لها والإعلان عن لوائحها الداخلية وطرق الانضمام إليها وطريقة اتخاذ القرار بداخلها والاستراتيجيات التى ستعمل عليها وخططها وغير ذلك من الأمور، مع مراعاة مبادئ الجماعة الوطنية.

وسيعمل فريق العمل فى الفترة التى تسبق هذه المرحلة على وضع هذه القواعد والأسس بالمشاركة مع من تتواصل معهم الجماعة من أنصار وأعضاء ومناصرين لحقوق الإنسان.

ميادين العمل فى المرحلة التأسيسية

ستعمل الجماعة الوطنية فى المرحلة التأسيسية على قضايا حقوق الإنسان سواء المتعلقة بالحقوق المدنية والسياسية أو الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وستقوم فى تلك المرحلة بالتركيز بالعمل خارج القاهرة على عدد من المجالات منها:

1.  المساهمة فى تكوين شبكات وروابط شعبية محلية وإقليمية لأنصار حقوق الإنسان والمدافعين والمدافعات عنها، ومساعدتهم فى القيام بحملات ، والعمل معهم على قضايا محلية أو أقليمية.

2.     تمكين المواطنين والمواطنات من ممارسه حقهم فى التنظيم.

3.  تقديم الدعم القانوني المباشر والاستراتيجي للمواطنين وخاصة التى تساعد أنصار حقوق الإنسان والمدافعين عنها على القيام بعملهم.  

4.     المساهمة فى تنظيم حملات لمحاسبة وملاحقة النظام البائد وتوثيق جرائمه خلال أكثر من ثلاثون عاماً.

5.     وضع سياسات تشريعية بديلة تعتمد على حقوق الإنسان وسيادة القانون، بدلا من التشريعات الاستبدادية

6.  المساهمة في المنتجات المعرفية مثل الأبحاث والأوراق القانونية والتقارير والإرشادات التى تساعد فى نشر ثقافة حقوق الإنسان والتوعية بها لمساعدة أنصار حقوق الإنسان والمدافعين عنها فى عملهم.

7.   استخدام التقنيات الحديثة للربط بين شبكات أنصار حقوق الإنسان والمدافعين عنها، وللمساهمة فى الحملات الحقوقية والتوعية بحقوق الإنسان.